algerfoot
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

algerfoot

لكل محبي المنتخب الوطني الجزائري
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» هل تعرف اللغة النجليزية؟؟؟؟؟
الأحد يونيو 20, 2010 1:20 pm من طرف silormoon

» هل من ترحيب
الأحد يونيو 20, 2010 1:09 pm من طرف silormoon

» تعرف على جهاز الاي فون iphone
الأحد يونيو 20, 2010 12:56 pm من طرف silormoon

» القدم الذهبية
الأحد يونيو 20, 2010 12:46 pm من طرف silormoon

» بطاقة تقنية للاعب رياض بودبوز
الأحد يونيو 20, 2010 12:35 pm من طرف silormoon

» من هو مبولحي
الأحد يونيو 20, 2010 12:28 pm من طرف silormoon

» امال الجزائريين معلقة عليهم.....
الأحد يونيو 20, 2010 12:23 pm من طرف silormoon

» ثعالب الصحراء
الأحد يونيو 20, 2010 11:56 am من طرف silormoon

» نقاشات بين الشباب و البنات... أرجو الدخول
الأحد يونيو 20, 2010 11:43 am من طرف silormoon

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

شاطر | 
 

 من الضروري تدارك الوضع قبل فوات الاوان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 46
نقاط : 133
تاريخ التسجيل : 28/02/2010

مُساهمةموضوع: من الضروري تدارك الوضع قبل فوات الاوان   الثلاثاء مارس 02, 2010 9:07 am

هل سعدان هو المسؤول الوحيد عن مأساة مباراة مالاوي؟
لقد ظهر الخضر بوجه شاحب ومخجل ، فلا أحد تقريبا كان ينتضر هذا من منتخب تأهل لنهائيات كأس العالم عن جدارة ، لكن الغرور استولى على الكثير من اللاعبين والجهاز الفني، بدليل أن سعدان سخر على قناة الجزيرة الرياضية من الذين انتقدوا اختياراته، وحاولوا منع المصيبة قبل أن تقع، كما أن اللاعبين استخفوا بالمنافس إلى درجة جعلتهم يقعون في فخ المالاويين الذين عرفوا كيف يستغلون هذه الفرصة لإلحاق هزيمة نكراء بفريق كان البعض يرشحه للفوز بكأس إفريقيا ويرشحه للتأهل إلى الدور الثاني من كأس العالم.
الأخطاء كانت كثيرة والعيوب كانت أكثر، كان لا بد من تدعيم خطي الوسط والهجوم، و كان من الضروري توجيه الدعوة للاعبين مهدي لحسن وبن يمينة، و الجميع تابع مسلسل مهدي لحسن الذي رفض حضوره لوبي المحترفين الآمر الناهي في المنتخب،الأمر الذي جعله يعتذر بلباقة عن الحضور، أما كريم بن يمينة هداف نادي اتحاد برلين فلم توجه له الدعوة، في حين وجهت للاعب متواضع المستوى هو عبد المالك زياية، حتى لو كان زياية هداف البطولة الوطنية، ولكن هل لدينا بطولة في المستوى، حتى يكون هدافها بالضرورة قلب هجوم في المنتخب؟
سعدان ارتكب الكثير من الأخطاء، أولها تربص تولون الذي فرضه المحترفون، فهل يعقل أن يتدرب اللاعبون في درجة حرارة 7 درجات تحت الصفر، استعدادا لمنافسة يلعبونها في 30 درجة فوق الصفر.
وكيف لمدرب أن يقطع التربص ليسرح اللاعبين، بعضهم لقضاء عطلة نهاية السنة في العواصم الأوروبية المختلفة، والبعص الآخر لتصوير ومضات إشهارية لفائدة شركات مقابل مبالغ مالية.
كيف لفريق أن يخوض منافسة مثل نهائيات كأس إفريقيا دون أن يكون قد لعب مباراة ودية واحدة.
الصحافة في عمومها مسؤولة أيضا عما آل إليه المنتخب، فقد تحولت من راصد وناقد إلى منبهر ومبجل لكل ما يصدر عن المدرب والجهاز الإداري الذين أصبحوا في نظر هذه الصحافة من المنزهين، وفقدت الصحافة وأشباه المحللين بوصلتهم إلى درجة أن أحدهم قال أن عنتر يحيى هو من يعرف إن كان قد تعافى من الإصابة، وإن كان بإمكانه اللعب أم لا في أول مباريات الكان، وأصبحت الكثير من الصحف تتهافت على تصريحات اللاعبين على كثرتها، ولا تمل من تكرارها، في الوقت الذي كان يجب التنبيه للأخطاء الكارثية التي ارتكبت.
كما أن قسما كبيرا من الجمهور الجزائري يتحمل المسؤولية، لأنه سقط في فخ التبجيل والتهليل، بل إن كل من كان يتوجه بانتقاد يصنف في دائرة المتآمرين وناشري الفتنة، ولم يكن أحد يريد أن يسمع أو يقرأ سوى تصريحات من نوع المنتخب الإنجليزي يخشى الخضر، أو أن سعدان أفضل مدرب في العالم، وأشياء أخرى من هذا القبيل لا يمكن إلا أن تصنف في دائرة السخافة.
يجب أن نستوعب الدرس، وأن نتدارك الأمور قبل فوات الأوان، نعرف أن سعدان سيتحدث عن الرطوبة والطقس وبعض الغيابات، لكن الحقيقة أن أشياء كثيرة يجب أن تتغير على التشكيلة، ماذا قدم اللاعب صايفي الذي أثبت أنه لاعب الفرص الضائعة ومهاجم حرق الأعصاب، في وقت تركنا لاعبا مثل بن يمينة قابعا في ألمانيا؟لماذا يصر سعدان على الإبقاء على زياني كصانع ألعاب وهو عاجز أحيانا كثيرة عن أداء هذا الدور، لماذا لا يستطيع من أصبح يسمى الناخب الوطني على إخراج لاعب نادي فولسبورغ وتعويضه بلاعب آخر لما يكون مصابا أو أداؤه سيء فوق الميدان؟ لماذا لم يتم إشراك اللاعب عبدون الذي لم نرى مستواه إلى حد الآن؟ لماذا يتم استدعاء اللاعب سليمان رحو ( وهو على أبواب الاعتزال) والذي لم يشارك في أي مباراة منذ زمن؟ هذه هي الحقائق المسكوت عنها، والمؤامرات والتواطؤ الموجود في عدة أماكن ومواقع؟
الناخب الوطني كما أضحى يسمى في صحافتنا المراهقة لم يجد ما يبرر به الخسارة المخزية التي خرج بها المنتخب سوى تحميل المسؤولية للطقس والرطوبة، مع أن هذا الأمر ليس بجديد، وحتى لو كان ذلك هو السبب فإن جرمه يكون أكبر، لأنه هو من اختار جنوب فرنسا من أجل إقامة التربص بدلا من جنوب إفريقيا التي يتشابه مناخها مع أنغولا، سعدان لم يقل كلمة عن الفريق وعن الخطة التي لعب بها، لم يشرح اختياراته ولم يحمل نفسه أو اللاعبين أي مسؤولية، مع أننا رأينا كيف أن فرق أخرى مثل مصر لعبت في نفس الرطوبة والحراراة وكان أداؤها عاليا، بل إن بعض لاعبي المنتخب الجزائري كان أداؤهم في المستوى مثل حسان يبدة وعبد القادر غزال، ولكن ذكاء سعدان جعله يخرج أفضل لاعب الذي هو غزال، ويترك زياني وبوقرة وغيرهما من اللاعبين التائهين فوق أرضية الميدان، لذا ثبت بما لا يدع مجالا للشك أن وضع المنتخب الوطني أصبح كارثة، ومن الضروري تدارك الوضع قبل فوات الاوان ، لأن ما رأيناه في مباراة مالاوي لا يبشر بخير .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://algerfoot.ba7r.org
 
من الضروري تدارك الوضع قبل فوات الاوان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
algerfoot :: قسم الأخبار العامة :: الأخبار المحلية-
انتقل الى: